.

.

شكلك كده عجزت ياواد

Monday, October 10, 2011














شكلك كده عجزت ياواد

شايف في راسك شعرتين بيض

بكره هايبقوا عشره
وبعده عشرين
وبعده هيغطي الشيب راسك ويفيض
شايف كمان بشارة التجاعيد
خطين على إستحياء نايمين على الجبين
والخطين بكره يصبحوا شجرة تمد فروعها وتزيد
شايف كمان اللمعه بتنسحب من جوه عنيك
وكل ما تمسك فنجان قهوة
يرتعش بين شفايفك وبين إيديك
حاسس بخطوتك بتقل وبتتقل
وبتحدف بيك بعيد عن الناس
لا تود ولا تسأل
وتنسى إسم اللي بيكلمك
وبقاله ساعة قاعد جنبك
وتنسى أمتى وفين ومين
بينك وبينه ميعاد
شكلك كده عجزت ياواد

خلاص نسيت النسوان؟

كنت بتحب كتير النسوان
الشقرة والبيضه والسمرا والسودا وكل الألوان
كانت خطوتك رايحة جاية
عاشقة عتب مطارحهم
كانت دنيتك متحلاش الابيهم
وبينهم
كنت فاتح لهم بيوت قلبك
ومسكنهم
جايب فرشاتك وألوانك
وبترسمهم
ولما تبعد يشتاقوا ليك
وتشتاق لهم
فتنده لهم
فيتلموا حواليك وراك وقدامك وجنبك
وعشان البخل مش طبعك
تطلع لهم
كل حاجه حلوة في قلبك
شوية حنان على شوية ود على شوية حب
وتفرق
ولاتميز بينهم
ولا تفرق
كل الستات كانوا حلوين في عنيك
دي برنسيسة بنت ذوات
وأبوها بيه من البهوات
ودي فقيرة وغلبانة
وأبوها موظف في المعاشات
ودي عضوه في كام نادي وبتحضر ندوات
ودي بتلف في الموالد بتبيع غزل بنات
ودي مثقفة بتكتب في قصايد
ودي جاهلة بتبيع مجلات وجرايد
ودي جامعية وأخر موضة
وعندها لبس يملى أوضه
ودي فلاحة بجلابية وطرحة
الشقا مرسوم على وشها
والعين رايح منها الفرحة
ودي قاهرية
ودي اسكندرانية
ودي صعيدية
ودي نوبية
ودي بدوية
ودي سيوية
حتى وانت مهاجر بره
برضه ده كان حالك مع نسوان بره
دي باريسية
ودي فارسية
ودي اندلسية
ودي تركية
ودي اشبيلية
ليه دلوقتي
بتهرب منهم
بتبعد عنهم
وكل يوم عن يوم توسع المسافة
بينك وبينهم
و ولفت على الوحدة
وولفت على البعاد
شكلك كده عجزت ياواد
حتى الأكل مش دي أكلتك
خاصمت المحمر و المشمر والصواني والفطير
كل الدسم بقيت بتخاف منه من أكلك لازم يطير
والسكر خايف يجيلك وبتعمله الف حساب
تقرأ عنه كتير في مجلة أو في كتاب
وكأنك بتتعلم على كبر وبتتربى
وحشاك لحسة العسل على لسانك
وتلزيق المربى
وعلى طول نِفسك مسدودة
وكأن النِفس في السن ده بتبقا موعودة
لاتستطعم نوم ولافرح
ولابتفرق بين طعم سكر أو ملح
ولا عاد يحلى المي
ولاعاد يحلى الزاد
شكلك كده عجزت ياواد
مالك
فاكر أخر مره زرت مين
ومين جالك
لاعاد في أصحاب ولمة
وضحك وكلام بقافية
وان حصل وضحكت مرة
تخرج الضحكة متغصبة وبالعافية
والكلام الكتير بقا يزعجك
والمجادلة في الحوار بقت تخنقك
وبقيت تنفخ كتير
وخلقك صبح ضيق
وعضم صدرك من التدخين
بقا يزيق
مالك كده
لامرتاح على الجنب ده
ولا الجنب ده
وعلى طول قاعد وحداني
وهس هس في سكوت
تسرح وتتأمل وتبص
راكن على جنب الحياة
وشغلاك فكرة الموت
وبقيت تخاف من السفر
والموت في أرض غريبة
بقيت مش طايق فكرة البعاد
عن أجمل حبيبة
عن أجمل البلاد
شكلك كدة عجزت ياواد

حسن أرابيسك

15 دورك في الفضفضة:

ريــــمــــاس said...

مساء الغاردينيا حسن
ومايحدث يجعل الكل يعجز حتى عن ممارسة الحياة الطبيعية بكل طقوسها لكنه لن ينحني ويبتعد عن أجمل حبيبة
وعن أجمل بلاد "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Beram ElMasry said...

أخى وحبيبى وصديقى الفنان الشاعر حسن أرابيسك
مليون أهلاً ومليون سهلاً وعود أسعدنى وأدخل فى قلبى السرور لسلامتك ولقد اطمأن قلبى على أنك بخير بعد طول إنقطاع ، آلمنى وأقلقنى .. إن عودتك للمدونة بالتعليق أسعدنى أكثر مما كنتبته بالنسبة إليك
أخى حمداً لله على سلامتك تحيتى وسلام ولا سلام مع بنى إسرائيل

Tamer Nabil Moussa said...

كلمات رائعة تسلم عليها

فكرتها حلوة ويمكن يوم نروح ليها مع انى بتمنى فى الكبر ابقى محتفظ بالشباب طمع هههه

ربنا يوفقك

مع خالص تحياتى

reem said...

مساء الاوركيـــد ارابيسك
عودة جميلة ببوست جمييل
كثيرا بنشعر باننا عجزنا رغم صغر سننا

ولكنى ارى ان من يحمل قلما كقلمك وريشة كريشتك صعب اوي اوي يعجز

ربما هي رغبة ملحة واصرار فقط بالجلوس في احضان اجمل البلاد
طغت على كل رغبات اخرى

مش تغيب تاني بليز فنحن دائما في شوق لكلمات مثل كلماتك

Carol said...

ايه بس يا استاذ حسن :)

مش مهم الشعر الابيض و لا كام تجعيدة ظهرت

المهم شباب الروح

إذا شاخت الروح ضاع طعم الحياة
لا تسمح لها أن تشيخ .. لازم تعافر
أحسن تكون زي ملايين الناس اللي بقابلهم كل يوم
قليل جدا من يحافظ على سلامة روحة من الوقت و الزمن و الحياة عافر و أبتسم و تعلم أن تكون ساخر
تحياتي لك دائما

hana said...

إن تقدم العمر بالدنيا بأكملها لن

يتقدم بمن يمتلك رقة المشاعر والحس

لن يجروء على غزو قلبه المفعم بالدفء

مرور الوقت حينها هو مرور النسيم على

وريقات الياسمين لتهدي كل من بالجوار

رائحته الجميلة ورقتها الانهائيه

لتذيبهم أكثر عشقاً فيه وقرباً منه

دمت برقة حسك تلك للأبد

باقات الأوركيداأهديها

ود وتقدير لا ينتهـــــــي

hana said...

بونجور إزيك يا فنان

وينكى said...

الشباب شباب القلب يا ارابيسك
كنت صغير او كبير
مانت بتشوف شباب فى التلاتين طلع فى رؤوسهم الشعر الابيض
الظهر انحنى والتجاعيد ملت الجبين
وبتشوف اللى فوق الخمسين
لابس التريننج ونازل يبتدى يومه يالجري بكل نشاط وابتسامة

افرح.. تزدد شبابا
مودتى

engy said...

ذهبت عني الرجفة هدأت نفسي سرت أنست
بعد وحشة

حسن ارابيسك said...

ريماس
مساء الورد البلدي
لديكي كل الحق لن ينحني ولن يبتعد عن أجمل حبيبة، أشكر لكي عطر ورود تحيتك
تحياتي



بيرم المصري
عمنا وعم الشعر الأصيل الجميل أشكرك على تشريفك الجميل بس الحقيقة أنا ببقا دايما مش عارف انت بتقرأ شغلي ولا..لا المهم ان توقيعك نور المدونة
تحياتي


تامر نبيل
أشكرك استاذ تامر على هذا الود المقيم بيننا دائماً
تحياتي



ريم
صحيح هي بتبقا كدا أحيانا حسب الحالة النفسية والمزاجية للفنان بالذات وأوعكد مش هاغيب وان شاء الله تعجبك القصة القادمة
تحياتي



كارول
الكاتبة والشاعرة وصديقة التدوين الجميلة معك كل الحق وكلام منطقي جدا لكن مهم جدا لمن يحب فعل الكتابة مثلنا أن ( يقفش ) تلك اللحظة او الحالة ويترجمها على أوراقه البيضاء التي تنتظر دورها في امتصاص هذا الهم
تحياتي



هنا
الرقيقة دائماً والعزيزة إلى الأبد
شاعرة النثر الجميل والعامية القادمة بكل جراءتها الشعرية
المدونة وصاحب المدونة يحملان لكي كل الحب والتقدير على هذا التواصل التدويني الممزوج بود جميل
تحياتي



وينكي
الفنانة والمفكرة والشاعرة والكاتبة الجميلة التي سعدت لخطوبتها وأدعو الله لكي بحياة وردية وبيت جميل تملؤة أعمالك اليدوية الجميلة
تحياتي



إنجي
ذهبت عني الرجفة هدأت نفسي سرت أنست
بعد وحشة
ياااه الله عليكي انتي لسة فاكرة الجملة دي من قصة حاول تفتكرني
واللهي اسعدني تذكرك هذا
فكما أنتي كاتبة وشاعرة جميلة
أنتي أيضا قارئة رائعة وأعرف ذلك عن يقين
تحياتي

hana said...

بونجور حسن
إزيك يا أرق فنااااااااان
ليه البوست الجديد مش ظاهر

hana said...

عاوزةأقولك ميرسي لكلماتك الرقيقه على فكرة

سلمت لنا وسلمت ريشتك وقلمك وإحساسك الرهيف
الذي يمتعنا للأبد برقيق أنفاسه

حسن ارابيسك said...

هنا
صديقة التدوين العزيزة
واللهي مش عارف أقولك أيه على هذا التواصل الأدبي والود الجميل الذي لاينقطع منك وأشكرك على كل هذا الذوق وكل تلك المجاملات الرقيقة

كما أشكر كل أصدقاء المدونة الذين شرفوني بزيارتهم وتعليقاتهم وودهم وأيضا كل من قرأ ولم يشرفني بنقده وكل من لم تسمح له ظروفه بزيارة المدونة لإنشغاله
مع تمنياتي القلبية للجميع بالتوفيق
حسن أرابيسك

سمراء said...

لكل سن ريحة وطعم ولون
يمكن لما نكبر بيحكم علينا السن بفقدان قدرات ، اشخاص، اعمال
لكن بيمنحنا السن خبرة وحكمة ومعرفة
العجز احساس داخلي
ممكن القلب والعقل يفضل شباب

سمراء

حسن ارابيسك said...

سمراء العزيزة
أتفق معك بلا شك
وأعرف منذ زمن أن الحكمة نهر يجري بين يديكِ
ودائماً وأبداً اشكرك على تواصلك الجميل
تحياتي
حسن أرابيسك