.

.

حق اللجوء

Wednesday, January 2, 2008


ســـــيدتي
تطلبين حق اللجوء لقلبي
قلب تحسبينه وطن
تتخيلينه جنة عالية
قطوفها دانية
وبأنكِ سيدة نسائها
تمنين نفسك بحياة أبدية
وخلود لا يعكر أنهاره شئ
من رواسب وذنوب حياة سابقة

ســـــيدتي
تطلبين حق اللجوء لقلبي
قلب تحسبينه وطن
تظُنين أرضه بكراً
تخلطين ماءه بترابه
فيصير طينً لينً بين أصابعك
تُشكلين منه حضارة جديدة
تٌشيدين فوقها قصور وممالك
تُمارسين فوق عروشها غطرسة ملوكها

ســـــيدتي
تطلبين حق اللجوء لقلبي
قلب تحسبينه وطن
تنتظرين فيه نبياً جديداً
لدين جديد تعتنقيه
دين ليس له رب أونبت
ليست به قائمة محظورات
ورايات خُضر وأصحاب طريقة
دين يندرج في بطاقتك الشخصية

ســـــيدتي
تطلبين حق اللجوء لقلبي
قلب تحسبينه وطن
تتوهمينة مرفأ لسفينتك
سفينة أنهكتها الأسفار
وأتعبتها الأمواج الضاربة
وما أن تستريح ستستبيح
وتُنزل راياتها البيضاء
وترفع رايات القرصنة

ســـــيدتي
تطلبين حق اللجوء لقلبي
قلب تحسبينه وطن
تطمعين في هويته
تستنزفين خيراته
تُبدلين نواميس دساتيره
وتؤسسين حزباً حاكماً
حزب تمتلكين به سلطة أكبر
على كامل خارطته

ســـــيدتي
أخطأت حاستك بأنه سكن
وأخطأ ظنك بأنه وطن
وبأنه خير البقاع

41 دورك في الفضفضة:

محمود الدوح said...

جيدة جدا جدا
توقعت فى البداية انة لن يصبح وطنا ولا جنة

walaa said...

جميله قوى كم انت بارع فى كلماتك يا حسن
بس صدقنى لو هى تستاهل الحب ده ليه الحبيب ميكنش فعلا بالنسبه لها خير البقاع والمكان التى تسكن فيه فعلا البنت لما بتحب بجد بتتمنى ان يكون الانسان اللى ارتبطت بيه كل ده بالنسبه لها لانه هو بيبقى هو كل دنيتها
اما اذا كانت عايزه تشكل الارض كما تريد هى
فهى لاتستحق هذه المشاعر

تحياتى لك ولاء

سهــى زكــى said...

أولا : كل سنة وأنت طيب يا سونة بك ، طالما بتزعل من حسن بك (هههها)
ثانيا : عايزاك تعدى على محمد رفيع هاتلاقى حاجة هاتعجبك اوى اوى أنا متأكدة ، وبعدين سيبله رأيك وقولى عجبتك ولا لأ
ثالثا :الى هذا الحد تتمتع بقسوة العشاق يا حسن ، لماذا ترفض ان تكون لها السكن والوطن والدين ، لماذا بأختصار ترفض ان تصبح أنت اله لها ، لماذا يا صديقى ، ولكن لا يسعنى الا ان اقول لك كلماتك رائعة

اسكندراني اوي said...

ارابيسك يا جااااامد

كل سنه وانت طيب وعام سعيد عليك وعلى احبابك

جميل ما كتبت رغم قسوه الواقع في النهايه بعد كل كل تلك الامنيات

مروة الزارع said...

أيةةةة دةةةةة
مش ممكن بتجيب الكلام الجااااامد دة منين

أسمحلى أنحنى ليك وأرفع القبعة

فعلا رائع

كل سنة وأنت طيب وسنة جديدة سعيدة عليك يارب

يا مراكبي said...

يرى الكاتب أن قلبه لا يصلح لأن يكون ملجأ لها

لكن يبقى هنا السؤال: هل عدم الصلاحية تلك .. خاصة بتلك المرأة على وجه الخصوص؟ أم أن القلب لم يعد يصلح لأن يحتوي أي إمرأة على وجه العموم؟

أتمنى أن تكون الأولى

السـيد شبـل said...

اسلوبك رائع اجدت التعبير عنما بداخلك...

و اجدت المزج بين ما تتمناه انت فى وطنك وبين ما تتمناه لحبيبتك وخلطت احلامكما لكى تتلاقيا داخل الوطن الواحدالذى يحتويكما او تحتوه انتما

.....
تمنياتى بابداع مستمر وكل عام وانت بخير

MKSARAT SAYED SAAD said...

اري مناظرة رهيبة بين شفاهي وبين حق اللجوء فأنت للمرة الثانية على التوالي تعبر عن قدسية مملكة الرجل بأناقه شديدة صراحة بعيد عن المجاملات ابرزت المعنيين جيدا وفي هذا البوست
تنهية بــ
ســـــيدتي
أخطأت حاستك بأنه سكن
وأخطأ ظنك بأنه وطن
وبأنه خير البقاع

انظر يا عزيزي جيدا لتلك الكلمات وتأمل الخيوط التي بينها ستجد اهم ما تتمناه المرأه في الرجل وهو الامان
كلمات الانيقة عجبتنى كثيرا احيك عليها
تحياتي ومودتى صاحب المكسرات

barb michelen said...

Hello I just entered before I have to leave to the airport, it's been very nice to meet you, if you want here is the site I told you about where I type some stuff and make good money (I work from home): here it is

osama said...

ان الاوطان يا صديقي هي التي في البدء تختارنا ... اتراك في البدء لم تكن راغباً .. ام تراها فعلت ما يستحق منك ان تطرها من جنتك ...

لا اظن ان من يطلب كل هذا يستحق الطرد... وهل يطلب احدنا حق اللجوء العاطفي الى وطنه..
اني مشفق عليها ...

جميل ما سكبته من وصف لما تكنه لحبيبها وتتمناه...

دمتم بكل ود..
خالص تحياتي

عمر بوك ستورز said...

جميـل جدًا يا حســن ، وبالمناسبة دي :
.
.
تعلن مكتـبــة عمر بوك ستورز عن خصم عااااام لكل كتب المكتبة وعلى كل إصدارات دور النشـر المختلفة ...خصم 25% على جميييع الكتب
الصـادرة حتى 2005 ، ولهـذا وجب التنبيـــــــة
.
.
تحياااااتي

على باب الله said...

جميلة حقيقي

و فكرتها جديدة .. أنا أغلب اللي شفتهم كانوا بيعدوا بيوتوبيا و بيمنحوا الجرين كارد حتي لأسامة بن لادن

--

كل سنة و أنت طيب

دنــــيــــــا مـحـيـرانـي said...

جميله اوي اوي
افكارك دائما متجدده
كعادتك يا ابو علي

عاليا حليم said...

باسلوب راقى جدا و صريح تنازل بطل هذه القصيدة عن غرور الرجل و أعترف أمام نفسه أنه ليس جدير بهذا الحب

لكن الرجل الذى يكرهه حب الذات يستحق المحاربة من اجل الحصول على قلبه
فاتركه يعطى لقلبه فرصة ربما استطاع اصلاح ما جعله يرى نفسه ليس جدير بحبها
تحياتى يا ابوعلى

كاميليا said...

بارع ،، بارع ،، بارع
في استخدام الكلمات وتوظيفها
......
ولكن
لم تطردها؟ وهي تحتمى بك وطناً
ولم تغلق الباب.. وهى تسعى الى قلبك؟

اذا كانت تستحق .. اعطيها حق اللجوء

تحياتى لكتاباتك المميزة

Carol said...

الوطن المليء بالخيرات هو الذي يجعل للمنايا أماكن فيه
هو الذي يخلق طمع لاجئيه فيه
بخيراته و دفئه
بشعور كاذب أسمه الطمأنينة
فيا وطن لا تفيض بخيراتك على كل نفس تهبط عليك فأنت ملك فقط لسكانك لمن يحمل جنسيتك و جواز سفرك

نهى منير said...

سنة جديدة سعيدة على كل الحبايب
بـــاى

حسن ارابيسك said...

محمود الدوح
ده صحيح أصلها مش فزورة شاكر لك زيارتك الأولى



walaa

صاحبة المجاملة الرقيقة
انتي عندك حق فيما ذكرتيه في البداية والنهاية يا وردة المدونات


سهــى زكــى
مالك داخله سخنه كده ..ياسونه عدي ..عدي عدي وبعدين فين افتكرتينا في الأخر.زرحنا ياستى وعدينا عشان خاطر نهنوه
وبعدين هل الوطن يحتضن ويحتوي من يدعون الحب والانتماء والولاء والمخادعين
وبعدين تٌلصقين بي جملة جمعت الضد في معناها . فالعشاق لا يعرفون القسوة وحينما يمارسون القسوة يخلعون رداء العشق وتبتعد عنهم تلك الصفة
لأننا لو أجزنا تعبيرك وقلنا
قسوة العشاق
يبقى هانقول
حنان ورقة المجرمين
منتحرمش من زيارتك يارب وسلميلي على نهنوه



اسكندراني اوي
ابو اسكندر ياجااااامد قوي
زي البحر دايماً عالي وغالي


مروة الزارع
عاوزين نشوف قبعات بتطير في الهواء وحاجات زي كده وبعدين ده واجب علينا احنا عشان كل الذوق اللي في كلامك


يا مراكبي
هذا الكلام يخص وموجه لأي إمرأة غير صادقة
والعكس صحيح أيضا لأي رجل أن يكون صادقا ولا يكون مخادع عاشق للفرص دايما كده مركبك مليان بالأسئلة اللي بتغمض ليها عين وتفتح التانية نورتني قوي قوي


السـيد شبـل
أنا ذكرت ما لا احبه ولا اتمناه سواء في
امرأة أو في وطن
اسعدتني فعلا بزيارتك


مكسرات
ايه التحليل الجميل القيم ده
واللهي تحليلك هو اللي أنيق وشيك تحليل فعلاً واعي جداً
أعجبني بجد بجد نورتني



osama
ياسلام كل الناس الحلوة الجامدة اللي بتكتب الحاجات الحلوة متجمعين عندي
اسامه صحيح ما ذكرته بخصوص الأوطان
وبخصوصها هي فهي لم تطلب هي تطمع يملؤها الطمع وتراها فرصة القضية اذن منتهية.. اشوفك تاني ان شاء الله وكررها



عمر بوك ستورز
بالتوفيق دايما ان شاء الله لما تصبو اليه وان الله لا يضيع أجر من أحسن عملا


على باب الله
ده صحيح ما أقدرش أعارضك فيه بيحصل أكتر من كده..صدقت ياصديقي.. شرفت المدونة


دنيا محيرني
هما صحيح كلمتين بس طالعين زي العسل منك هاقول ايه عسل المدونات عندي هنا وبيقطر بس شكلك كده مش في الموود بتاعك.. يارب دايما بخير


عاليا حليم
الجزء الأول من التعليق بعيد عن جو القصيدة والحالة التي عليها الرجل والمرأة في القصيدة فالحب غير موجود لدى المرأة فكيف يرى انه غير جدير به
وما يخص الجزء الثاني
فتوفقتي على نفسك في النقد والتحليل والتعليق فأي قلب سواء للرجل أو المرأة وينكر ذاته يستحق أن يجاهد الأخر للحصول عليه وليس في ذلك عيب طالما ليس عن طريق المخادعة والتوهم والكذب
والجزء الأخير من تعليقك ليس فيه جديد فهو نفس القصيد الذي في الجزء الأول من تعليقك
بس انتي نورتيني ياجميل بالأسم الفني الجميل عااااليا حليم



كاميليا
أو غادة الكاميليا الرقيقة
صحيح ما طرحتيه اذا كانت تستحق فسوف يفتح لها الرجل الباب على مصراعيه.. اوعي تتأخري عليا في المرة القادمة ودايما متألقة كده يارب


كارول
ياسلام دايما واثق في تحليلك ونظرة الأديبة الفذة الأنيقة التي تدرك الكلمات وما وراء الكلمات بعمق البحار وأبعاد السموات
تسلميلي يا ست الكل


نهى منير
وأنا أقول مدونتي مالها منورة زياده كده ليه
أتاري أقمار مدونتي ذادت قمراً منيرا
واذا كانت تلك صورتك فعلاً فأحييكي على شجعاتك وجراءتك فأنا أرى دائما أن الكثير يخشون من نشر صورهم رغم أنها مجرد أيقونات شخصية لن يضيرها شئ ولكنها تضيف الكثير جدا في الحوار
ولكن أعاتبك بعدم التعليق والهرولة
وكل سنة وانتي قمراً منيراً ومستمرة معنا ان شاء الله فثي التواصل عبر المدونات

نقطة مية said...

عزيزي صاحب المدونة
عزيزتي صاحبة المدونة
========================
نتشرف بدعوتك لافتتاح
دار الكتب
هي حلم صاحب البوابة الذي تحقق
طريقة مبتكرة لتوثيق الكتب العربية و نشرها بين الناس بكل سهولة و يسر والدمج بين دور النشر المختلفة لسهولة البحث لاي قارىءوالنشر لاي كاتب
الافتتاح يوم الخميس 10-1-2008
في مكتبة البلد 31 شارع محمد محمود امام الجامعة الامريكية
الساعة السادسة مساءا
يلا نشارك مصطفى فرحته بتحقيق الحلم

عاليا حليم said...

ازاى كلامك بيقول انها بتحب الشاعر و بتستجديه يحس بحبها و يبقى قلبه وطنها ، يمكن الامر أختلط عليا
أسمحلى فى المساحى الأعلانية دى
------------------
صاحب البوابة يدعوكم لحضور حفل أفتتاح دار النشر الخاصة به حلم شاب تحقق بامكانيات بسيطة ، تجربة تستحق التشجيع ، فى أنتظاركم يوم الحميس
10-1-2008
في مكتبة البلد 31 شارع محمد محمود امام الجامعة الامريكية
الساعة السادسة مساءا

اجندا حمرا said...

صديقي العزيز حسن

عوده قويه عزيزي
اشتقنا لكلماتك
الكاريكاتير لذيذ فعلا بيصور وقاع الحياه دلوقتي
:)

بس فعلا لو اي اتنين بيحبوا بعض بيكون عندهم يقين انهم السكن لبعض و المرفأ و الأمان
و لذلك كل طرف يبذل قصاري جهده لأسعاد الاخر

تحياتي لأبداعك في وصف الأحاسيس

Hannoda said...

مش ممكن .. جميلة جدا الكلمات اللي في آخرها لقيتني بفوق على ابتسامة ساخرة عجيبة اترسمت على وجهي

أصلها لما تتعدد الآلام و الحكايات
فنتحول لباحثين
كلنا نبحث
وكلنا ننفر اذا استقر بحث أحد من الآخرين علينا

حاجة عجيبة

بجد
بجد رائعة

حبيت أشكرك على تعليقك في البوست بتاعي

فرق معاي كتير
وأدهشني
وفرحني

شـــــهــــروزة said...

ان كانت رأته كذلك
فهو أظهر لها خارطته حتى ولو كانت مزيفة

ولكن لن نلوم عليها بحثها
ولكن لنلوم عليه هو استغلاله حيرة وتوهان قلبها
ليجعل من نفسه مرسى زائف لشطآنها

هو اللص فى البداية والنهاية

تحياتى

teba said...

انت اعلم الناس بما تستطيع ان تمنح او تمنع...اريد ان ابدى اعجابى مرة بعد مرة بتميز افكارك و تفردها
جميلة جدا ..تتحدى المنطق و المعتاد

محبيتى

حسن ارابيسك said...

نقطة ميه
ندعو الله لك بالتوفيق ان شاء الله



عاليا حليم
الحقيقة هي لابتستجديه ولا بتحبه
وتحليل رغبتها في الارتباط هنا واضح وضوح الشمي في كل القصيدة
ومرسي على الاعلان



أجندا حمراء
صحيح كل اللي بتقوليه ليه لا
بس دي مش القضية اللي طرحتها هنا
اسعدني تواجدك الي انتظره دائماً



Hannoda
وحشانا زياراتك من زمان
ومتشكر على مجاملتك الرقيقة وتعليقك محتاج مني انا بحث شويه عشان أفهمه فيما يخص القصيدة
نورتيني يا سمراء النيل



شهروزة
هذه المرة الأولى لكي بتشريفك لي
وأنا أعلم أنك مدونة منذ فترة ولكي أيضا روائعك الجميلة
وأما بخصوص وجة نظرك أحترمها
ويعز على نفسي شاعرة مثقفة وواعية مثلك أن نص القصيدة وهو واضح للعيان لم تتمعني فيه جيداً بل بعصبية الجنس لجنسه
خرج تعليقك
هل قرأتي شئ في القصيدة يخبرك أنه غرر بها..وأنه لعب بمشاعرها... وأنه لمح ولو من بعيد ببعض الشفقة حتى
فالرجل عندنا هنا في القصيدة قفل في وجهها كل الأبواب ولم ينخدع فيما تدعيه ولم يعطيها أمل لتتمادى في وهمها هذا بفرض انه حتى لو كان حب من طرف واحد
فهل تستجبين أنت لمن يأتي اليكي مخادعا مدعيا الحب وانت على يقين بذلك
وبفرض انه محب صادق في حبه ولكنه من طرف واحد فهل تتركيه يتمادى في وهمه وتخدعيه..؟

حسن ارابيسك said...

teba
الحقيقة واضح ان تعليقك جاء بعد قراءة واعيه وعميقة للقصيدة
شكرا على التحليل الجيد الواعي
لأنني كدت أن اشك أنني اكتب ألغازاً وطلاسم وهي على العكس لغة واضحة للعيان
فلذلك أثلجتي صدري
نورتيني

MiraMar said...

تك تك تك
مممكن أدخل يا فنان؟
سلام عليكم:)
أولا تسلم ايدك
بجد
وصفت بحرفيه شديده ورسمت بريشة فنان لوحة على غرار اللوحات العالميه
عجبتني
كل سنه هجريه وأنت بخير
:)

مروة الزارع said...

اية ياعم حسن

عاوزين تدوينة جديدة بقى

.........

على فكرة فية بوست جديد ليا مهم

محتاجة رأى حضرتك فية

رأيك يهمنى

bocycat said...

احيانا ياحسن اللجوء لقلب الحبيب بيبقى فعلا سكن ووطن على حسب درجة الحب اللى جوانا للحبيب .. جميل اوى كلامك .. وفى النفس الوقت اى واحدة تفتكر ان قلب حبيبها قلب بكر تبقى غلطانة مبقاش فى قلوب بكر الايام دى ... تحياتى

Carol said...

أولا رسمك رائع
:)
ثانيا شكرا على النصيحة و دعمك لي

مروة الزارع said...

يالا بقى عاوزين البوست الجديد

شاب مصري مفروس said...

يااااااااه

ليه القسوة دي

يا تري هي متستهلش؟؟!!

ولا انت اللي اصبحت زاهد في الحب

ولا ايه الحكاية بالظبط

بس بجد جميلة اوي

وعلى فكرة رسوماتك جامدة جداا

تحياتى

MAKSOFA said...

ســـــيدتي
أخطأت حاستك بأنه سكن
وأخطأ ظنك بأنه وطن
وبأنه خير البقاع
====================
دي مشكله رجال هذا العصر
========================
أشكرك علي مؤازارتك لي

أبوشنب said...

ده عشم ابليس في الجنة

حسن ارابيسك said...

MiraMar
كل سنة وانتي طيبة احنا وصلنا للوحات العالمية كمان كتر خيرك وربنا يستر وما تبقيش تغيبي كده


مروة الزارع
حسابك تقل قوي رحتلك وعملت الواجب وخت معايا كيس برتقال أبو صرة عشان البرد شغال اليومين وبالهنا والشفا


bocycat
لا واللهي ده كلام ما ينفعش يمشي في المطلق ليه لا.. وحشتني تعليقاتك من فترة ياقطة المدونات الشقية


Carol
اديبة المدونات شكرا على المجاملة الرقيقة دي اهي شخبطه بنفضفض بيها
وبالنسبة لموضوع الدعم وجهي كلامك للحكومة مش ليا بالطبع ربنا يوفقك يارب


شاب مصري مفروس
طبعا ما تستاهلس أما يكون مفيش حب ومجرد ادعاء فقط لأغراض كثيرة وبيرجعوا يزعلوا من الصراحة
أول مرة تنورني يامفروس


MAKSOFA

مش لازم تاخدي الموضوع على صدرك قوي كده
الرجاله لسه بخير في حالة الحب الحقيقي
الف حمد على سلامتك ايوه كده نورينا كده على طول وخلي حسك مالي عالي المدونات



أبوشنب
عجبني تعليقك قوي واللهي
اختزلت القصيدة كلها في الكلمتين دول يخرب عقلك صحيح
ها أقول ايه شاعر النيل والمواويل مانقدرش عليك يا نبض الجنوب

أميرة ويلز said...

اسلوبك غاية فى الروعة

تعبيراتك والمعانى اللى بتستخدمها جميلة جدا وعجبانى جدا الحقيقة

شكرا على مرورك عندى وابداء رأيك
تحياتى

حسن ارابيسك said...

أميرة ويلز
على فكرة كتير قوي واخدين الموضوع بحساسية من زاوية الأنثى دون اي اعتبار لمعدن الأنثى التي نحنن بصددها هنا في القصيدة
شكراً لذوقك يا أميرة ويلز
كان نفسي أقولك يا شهرزاد يا شجرة الدر يا حتشبسوت يا كليوباترا ياجميلة بوحريد يا هدى شعراوي

Dr.Hammood said...

رائعه

تسلم ايديك الاتنين

حسن ارابيسك said...

Dr.Hammood
كم يسعدني هذا الإطراء لكونه من متذوق لكلمات بسيطة رأة فيها ربما الكثير والكثير
أتمنى التواصل الفني دائماً معك
تشفرفت مدونتي بك

واحده من أصحاب القمر said...

" اتركهم يسكنون دروب الكذب قليلا
تصدق حينا وتلون وجودهم المائي "
فمن يصدق يغترب عن الدنيا ومن يكذب ينجح قليلا في صناعه تلك القصور الرمليه .

تحياتي

أميره جمال

حسن ارابيسك said...

أميرة
مش عارف اقول ايه على تواسلك المذهل واهتمامك بكل صغيرة وكبيرة وكل هذا التشجيع فلكي مني باقة ورد على كل هذا الود
تحياتي