.

.

عندما ينتفض الكبرياء

Sunday, July 22, 2007

حينما افتح لك ابواب مدينتي
واترك لك حرية التقدم والإنتشار وأسر كل ما يحلو لك من مشاعري
حينما اُعطي لك صك التحرك والتجول والهمس واللمس على خارطة جسدي
حينما تستبيح كل هذا في مدينتي
فاكهةً محرمة على شفاه أخرى
إلا شفاهك أنت
ترابُ مُحرمُُ أن تطأه أقدام أخرى غير اقدامك أنت
ترانيم وتراتيل من العشق اُرددها لك صباحاً ومساءً
حينما تستبيح كل هذا واراكَ جاحداً
لاتملك أن تُعلن ولائك لي
لاتملك أن تُعلن جهادك من أجلي
لاتملك أن تُعلن لي عن حبك بصورة شرعية
وقسمُ مقدس تقسُم به
أمام كهنة معبدي
تنقُشه على جدران مدينتي
تضعه جوهرةً في مقدمة تاج يعلو رأسي
يراه كل الشعب في مدينتي
قسمُُ تجعل منه عيداً لناً كل عام
نحتفل به سوياً في خلوتنا أو مع عامة الشعب
حينما رايتك ترفض كل هذا
علانيةً أو في صمتك
وقتها فقط أعلنت وأستنفرت كل
كبريائي

41 دورك في الفضفضة:

مدونة كسبان said...

جميلة
اوى الكلمات دى
اسلوبك جميل

خالص تحياتى

حسن ارابيسك said...

كسبان
إن شاالله دايماً على طول
كتر خيرك على ذوقك ومجاملتك
مانزلتش تحت شويه ليه وكلت معانا فول مدمس
عشان يبقى المكسب صح
نورت المدونة

اسكندراني اوي said...

يا ارابيسك
انا قريت اللي انت كتبته يجي سبع تمن مرات
جميله اوي
وحنينه اوي
وقويه اوي
تحياتي يا مبدع

حسن ارابيسك said...

ايو اسكندر الاكبر
سبع تمن مرات بحييك
سبع تمن مرات
باشكرك على اهتماك وتكليف خاطرك بتكرار زيارة المدونة
ربنا مايحرمناش منك وانا في انتظار كل ما هو جديد عن اسكندرية

Akram said...

عالية أوى يا اربيسك بجد عجبتنى أوى و بقالى كتيير مقريتش حاجة احس بيها أوى و تبقى عاملة كدا

أكرم العوضى

حسن ارابيسك said...

اكرم العوضى
مانتحرمش
العالي للعالي
ده بس من إحساسك العالي بالكلمات وحس الفنان
نورت المدونة

اتفضل عندنا said...

وصفت بكلام جميل اوي احساس الست في الموقف ده، فعلا هي بتحس انها شايله روحها للفارس اللي هتكون ليه هو بس، مش عايزه منه اكتر من انه يقدرها صح
انا فاتني طبق الفول، فهاكل الرغيف اللي جبته معايا حاف و هستني عزومتك الجايه

حسن ارابيسك said...

اتفضل عندنا
تسلم الإيادي
وتسلم الانامل
وتسلم الشعشعة
في ليله ملعلعة
وتسلم الكلمات
في مدونة مدلعة
وشكراً على تعقليك
كان نفسى تأكلي تنزلي تحت شويه وتاكلي معانا شوية فول بس كالعادة
كالكل يحب يعلق على أول بوست ويشتري دماغه عشان الشعشعة
نورتي المدونة

محمد ياسر said...

كلمات جميلة احييك عليها و معلش انا اتأخرت على طبق الفول بس هنزل الحق لقمة ولا حاجة

تحياتى

bocycat said...

ايه الكبرياء اللى كله رومانسية بس مستخبية .. بجد منتهى الرومانسية

اسكندراني اوي said...

ايوه لانها تستاهل البوست جميل اوي يا ارابيسك

فضفضه رائعه

حسن ارابيسك said...

محمد ياسر
مراسلنا الفني لحفلات منير
اهم حاجه اطمنا عليك
ودايما كده ممتعنا بتقاريرك الفنيه القيمه الخاصة بمنير

حسن ارابيسك said...

bocycat
قطة المدونات الشقية الدلوعه
شفتي الرومانسية ساعات بتضيع ازاي
وساعات الرومانسية بتاكل نفسها
زى ما ساعات القطط بتاكل عيالها من خوفها عليهم
دايما كده يارب اشوفك مدونتي وملياها شقاوة

حسن ارابيسك said...
This comment has been removed by the author.
حسن ارابيسك said...

ابو اسكندر
صدقني كل ما تدخل عليا المدونه
ريحة اليود وهوى اسكندريه بشمه
ان شاء الله افضي نفس وانزل الفترة الجايه دي رغم بحب اروح في الشتا دايما
وبعدين ايه التعليقات
اللي زي الرصاص دي
انت بيتجيب من الأخر

Carol said...

:)
لا أعرف كلمات تصف أحساسي
كلماتك أكثر من رائعة
ترجمت مشاعر انثى حقا
كلما دخلت هنا أجد تنوع يجذبني للعودة مرة اخرى

حسن ارابيسك said...

كارول
دائماً انتي محل تقدير مني ومن غير المدونين
نظراً لتميزك وإبداعاتك في الكثير من أعمالك ولذلك حينما يصدر عنك نقد أيً كان اعرف انه نقد واعي ومدروس من مبدعة ويكفيني قرائتك للبوست
شكراً

دنــــيــــــا مـحـيـرنـي said...

البوست حلو اوي و معبر جدا و اسلوبك سهل جذاب بجد احيك عليه بس اسمحلي الصوره مش اوي ي خالص معلشي ده راي
الستره حلوه برضه و لا ايه
تحياتي

fad-fadat nour said...

بوست اكتر من رائع فعلا .. احييك علي اختيارك الواعي و الرقيق للكلمات لوصف الكبرياء و التراجع بذوق عالي

اشكرك علي العزومة

حراس الحقيقة said...

اسلوب جميل جدا ما شاء الله
بس بينى وبينك الصوره وحشه جدا من غير زعل
شكرا

ضد الظلم said...

رائع جدااا
فعلا لما بنعطى كتير ومفيش فيده لازم ينتفض الكبرياء

تحياتى لك ولقلمك

bocycat said...

الكبرياء طول اوى يابو على فين الجديد بقى ؟؟؟

بهلوله said...

احييك بشده يا ابو على على كلماتك المعبره لما بين السطور
تحياتى لك
ولمدونتك الجميله

سهــى زكــى said...

يا حسن يا أرابيسك ، ربما تحتاج الى وقت اكثر كى تقرر ان تعمدك تاج امارة العشق المذهل الذى طال انتظاره ، قطعة فنية رائعة نزلت من جدارية يونانية ، تحياتى لابداعك يا حسن

بهلوله said...

انا بهلول
احييك يا حسن جدا على كلماتك الراقيه
بس نصيحه
بهلوله معلقه عندك بتقول انها فاهمه بين السطور
احلفك يا شيخ تسألها ايه اللى فاهماه بين السطور

Tigress said...

حسن مفيش حاجة اقولها بعد الكلام الجامد بتاع كل الناس
معلش انا مختفية علشان عندى ظروف شغل سيئة وغلابا هاستقيل علشان ارجع اعرف اعيش
ادعيلى
سمر

حسن ارابيسك said...

دنيا محيرني
اشكر ذلك الحضور الجميل
وأيضا النقد الصادق المحترم
وانا على فكرة مبزعلش
انا بحترم اي نقد حضورك في حد ذاته
يكفيني شرف
ويارب دايما منورين المدونة

حسن ارابيسك said...

فضفضات نور
اخيراً شرفتينا
واللهي فرحان بتواجدك
وانا متشكر جداً على النقد لما بيكون عن خلفية ثقافية حقيقية مش عن فراغ

حسن ارابيسك said...

حراس الحقيقة
تسلميلي يا ست الكل
وانا عارف ان اسلوبي مش جديد عليكي
لكن الصورة الوحشه هي اللي جديدة عليكي
دايماً كده منوراني وبتجبري بخاطري

حسن ارابيسك said...

ضد الظلم
الحقيقة تحليل جميل مختصر ومُعبر لما تحتويه القصيدة
ايه الجمال ده انا بكون سعيد وبعرف وبيبان من التعليق مين اللي اهتم وقرأ ومين اكتفى بقراءة عنوان البوست فقط
شكراً جزيل الشكر
وربنا يرفع عن كل مظلوم الظلم

حسن ارابيسك said...

bocycat
اتعودنا دايما على التواجد المتميز
وان شاء الله الجديد قادم كله بنفسكم وتشجيعكم
قريباً

حسن ارابيسك said...

بهلولة
معلش بعد جو الكوميديا الساخرة اللي عيشتونا فيه انتي وبهلول
كتبت حاجه زى كده يعني نضحك عندكم شويه ونبكي عن حد تاني ونفرفش عند حد تالت وانا عارف اني خرجتك من جوه الكوميديا السوداء لجو قصيدتي
وانا فعلا بكونس سعيد لما بنقدر نوصل لمفتاح البوست سواء قصيدو او مقال وخلافه
متشكر على حضورك

حسن ارابيسك said...

سهى زكي
او
بلقيس
الملكة الحكيمة
التي فكرت واستشارت وقررت وحافظت على عرشها ومدينتها
من الهلاك
او
زنوبيا
الملكة القوية
التي إهتز تحت أسوار مدينتها
ثقة الرجال في دروعهم الفولاذيه

لم احلم يوماً بأن أضع تاجاًعلى رأسي
أفضل أن أظل دائماً وأبداً فارساً
حارساًحامياً
لمليكتي وحبيبتى
ملكة
لا تعرف غير العطاء
غير التفاني في حب رعاياها
لذلك لاأخشى ولن أتردد أن
يتبدد جسدي من أجلها
يصبح اُشلاءً
أجزاءً مقسمة
تتفانى في حمياتها
بجانب مخدعها
على باب غرفتها
اسفل نافذتها
فوق اسوار مدينتها
في ساحات المعارك
أدفع عنها كل طامع
كل مُغتر سولت له نفسه
بإقتحام مدينتها
وإغتصاب ترابها
أدفع عنها كل أنثى لعب بها الشيطان
وزين لها إنتزاع تاج وعرش مليكتي وحبيبتي
لذلك لايغريني تاج
لايغريني عرش
لا تغريني إمارة
فانا خلقت لآكون فارساً لها
فكيف أتخلى عن
شرف مقدس وهبته السماءلي
في التفاني من أجلها
التفاني في عشقها

حسن ارابيسك said...

بهلول
غاوي مشاكل
ايه الشرف العظيم ده
واللهي منورني
اخيراً اتفقت انت وبهلوله على حاجه وشرفتم المدونه سوى
اما بالنسبه لما بين السطور وقدرة بهلولة الخارقةفي قراءة مابين السطور دي حاجه بتاعت ربنا ومالناش فيها حيلة
فالمفروض انك تنبسط ان ربنا وهبك إمراة خارقه
حاول انت تعرف بقى تشوف الكوتشينه والفنجان

حسن ارابيسك said...

tigress
سمر
أحمد الله أولا أنني سمعت صوتك مرة أخرى من خلال كلماتك وتعليقك
ثانياً
ما حبش اكون جاحد وناكر
الكلام الجامد اللي بتقولي عليه ده
راجع فضله ليكي انتي
وهي قصيدة كما تعلمين مستوحاه من قصيدتك الرائعه التي تعايشت أنا معها في وقتها وأحسست بكل معانيها وبكل المشاعر التي تدفقت منك وكتبت قصيدتك الرائعه وعلى أثرها حركت بداخلي الكثير وتمخض عن ذلك تلك القصيدة

ثالثا والأهم
واضح انك بتعدى بظروف نفسيه
تبحثين فيها طوق نجاة وخلاص من أشياء كثيرة سببت لكي كثيراً من الإختناق
أشعر ان لديكي رغبة قوية في تغيير حياة أصبحت تملين منها وتغيير كل مفرداتها الرتيبه والمملة
وأعتقد أن أولىَ قرارتك هو ترك العمل
والأهم انه يكون قرار مدروس وليس قراراً عشوائيا فاذا كان هذا من أجل فرصه أحسن فكل التوفيق إن شاء الله
وإذا كان القرار من أجل التفرغ وإعطاء الفرصة لنفسك من أجل إعطائها ماتستحقه من فرصه للحياة بطريقه أفضل فلكي كل الحق وانت تستحقين هذا
وانا أدعو لكي من كل قلبي بالتوفق
وإن شاء الله يكون الغد أفضل من الأمس واليوم المهم أتمنى دائما أن تظل ثقتك بنفسك قوية ولا تتزعزع فنحن نمتلك انفس وحياة وكثير من المشاعر تستحق ان نعتز بها وندافع عنها وأن يظل الإيمان موجد لدينا بأنفسنا وبالله سبحانه وتعالى في أنه لا يوجد مستحيل وبين لحظة واخرى وليله وضحاها يتغير والكثير ويحدث ما كان ليس في الحسبان وان شاء الله يكون دائما خير وكل الخير وكل مما نتمناه
طمنيني عنك دائما

Hannoda said...

بقى ده فضفضة؟؟؟

أمال الإبداع يطلع ايه؟؟
اللي إستغربتله إن كلامك على لسان إمرأه.. والمشاعر اللي قريتها في الكلام إستغربت وصفك ليها وإدراكك ليها بالصورة ده

عاجباني جدا الأبيات و الصورة اللي فيهم و قريتها كتير و إستغربت.. إزاي عرفت توصف مشاعر كبرياء إمرأة مجروحة بسهولة ووضوح كده

تحياتي

يا مراكبي said...

دي كانت صبورة جدا ومحبة وعاشقة لآخر لحظة .. كان لازم ينتفض الكبرياء قبل كده بكتير لولا حبها اللي كان مفرملها ده

كان لازم كده في الآخر .. وإلا كان هيضيع الكبرياء هو كمان

تحياتي

حسن ارابيسك said...

hannoda
شكراً لإطراءك الجميل
بصي يا ستي رحِمَ الله إمرءً عرف قدر نفسه
وهذه الخواطر أو هذه القصيده أو هذه اللي ماتتسمى
سميها كيفما شئتي
والحقيقع إنها مستوحاه من بوست للعزيزة سمر صاحبة مدونة
تيجر
ولها الفضل في تحريك وإستفزاز القريحة الشعرية لدي ويمكنك زيارة مدونتها وهي صاحبة قلم ومشاعر أكن لها كل الاحترام والإعجاب في تكتب حينما تشعر بالكتابة فقط وليس لملء مساحات بيضاء فقط والرابط اليها موجود في الصفحة الرئيسية للمدونه تحت رابط ناس بتفضفض

المهم أشكر لكي إطراءط الجميل مرة أخرى
وده بفضل تشجعيك لي مع الأخرين

حسن ارابيسك said...

يامراكبي

ما نتحرمش منك يارب
دايما كده ترد الزيارة بسرعه وتعمل الواجب وما تحبش تأخره أبدا وده مش جديد عليك
الحقيقه الموضوع لا يقف عند موضوع صبر أو احتمال أو غيره وأنما الموضوع احتماله مرتبط بحالة الحب التي يصعب على المرء فينا إنهائها بمنتهى البساطه بعد مشوار طويل مع من تحب بعد حاجات كتير اصبحت مشتركه
معلش ربنا يصبرها على رايك

مصطفى محمود said...

جامدة جامدة جامدة يا ابو على

اية راجل الحلاوة دى

فكرتنى بنزار يا جدع.

مستنيين بوستات تانية ...


تحياتى

حسن ارابيسك said...

مصطفى محمود
أخجلتم تواضعنا
دي مجرد محاولات حينما يستحق شئ ما المحاوله
نورت المدونه